الجمعة، ديسمبر 31

" شقيقة طفولتي "





ربما كان [ فراقنا ] في أعينهم "قليل" بين أكوام الآلام ..!

يامن فتحتُ عينيَّ على هذه الدنيا و "اسمها" مقترنٌ باسمي ..

 
ولمدة [عشرين] عام !
 
إن كانت في أعينهم قليل .. 

فهي في قلبي و "قلبك" ذاكرة لاتمحيها غوابر الأيام ..! 

.
.
أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم أعمالك "شقيقة طفولتي" ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق